منتدى ديوان الوقف السني في نينوى
إدارة المنتدى ترحب بالزوار الكرام..
التسجيل في المنتدى يتيح لكم روابط التحميل والفيديو
نتمنى لكم زيارة طيبة

الرد على فيديو المد الإلحادي القادم

اذهب الى الأسفل

الرد على فيديو المد الإلحادي القادم

مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 26, 2014 5:20 pm

بسم الله الرحمن الرحيم :
حتى لا يعتب البعض علي في تقصيري عن الرد على ما يطرحه الملحدون في الشبكة عموما واليوتيوب خصوصا اخترت لكم هذا الفيديو الإلحادي مع الرد من اخيكم عسى ان يتوب منهم من يشاء الله ويرتدع من تأثر بسموم هؤلاء الكفرة.



- يزعم ان الله يغضب من أمور بسيطة مثل قص اللحية و هذا يقلل من قدره تعالى بزعمه
قص اللحية عند اكثر المسلمين من السنة و تركها ليس الا تركا لسنة من سنن رسول الله صلى الله عليه وسلم وحكمها بين المستحب و الواجب (ومن بالغ ادخلها في الكراهة ايضا) وما ينبغي ان يخاصم مسلم مسلما لأجل هذا لأن وحدة المسلمين أولى من الإشتغال بالخلاف على الصغائر. وما يدفع بعض المشايخ لكثرة الحديث عنها وذم حالقيها ان السلطة لا تسمح لهم بالكلام الا عن مثل هذه الصغائر او لغلوهم في الدين او لبغضهم للجماعات الإسلامية الأخرى اذ يبحثون عن أي شيء ينتقصونهم به من صغائر الأمور لإسقاطهم من أعين الناس ففعلهم هذا لا ينسب الى الله. كما ذكر بعضهم ان سبب حث النبي أمته على اطلاق اللحى انما كان لمخالفة اليهود الذين كانوا في زمانه. من حجج من يتمسك باللحية قولهم انها من صفات الرجال وان حلقها تشبه بالنساء فإذا خلقك الله رجلا فلماذا تتشبه بالنساء و كأنك تعترض على خلق الله. هكذا هي المسألة ببساطة بين الميسّر والمعسّر، فمن زعم ان الله يغضب من حلق اللحية انما قال ما قال بحجة ان الرجل رفض ما خلقه الله عليه تسخطا و احب ان يتشبه بالنساء بحلق لحيته او ان يتشبه بالكفار اذ اعجبه منظرهم حليقي اللحية و كره منظر المسلم الملتحي وعدّه من التخلف. و هذا الرفض لخلقة الله وحب التشبه بالكافر و بغض المسلمين لمجرد طول لحاهم هو الذي يبغضه الله وليس مجرد حلق اللحية. ومما يزيد الأمر شناعة ان هؤلاء يرون اليهودي بلحية طويلة او بعض ابطال الملاكمة فلا يرون بأسا من ذلك فالمسلم هو الوحيد الذي يستحق البغضاء للحيته عندهم، فهذا هو الذي يغضب الله .

- يزعم ان الله يغضب من أمور بسيطة مثل التبول واقفا: اذا اردت الدخول على امير او وزير الا تلبس افضل ثيابك؟ فلماذا اذن تبول واقفا فيتناثر رذاذ البول على ثيابك ثم تقف بين يدي الله بهذه النجاسة وتكرر هذا الفعل يوميا. هذا لأنك لا تعظم الله بل تعظم الأمير او الوزير و هذا سبب غضب الله من فعلك

- يزعم ان الله يغضب من أمور بسيطة مثل مشاهدة فلم خليع: لأن هذا تشجيع منك على الزنا و اقرار منك بجواز ما يحصل في الفلم، كما ان الذين يشاهدون هذه الأفلام عادة ما يبحثون عن اماكن السوء ليعملوا بما شاهدوه او يدخلوا في الإدمان على هذه الأفلام حتى يستغنوا بها عما فطرهم الله لفعله ، كما انهم يروّجون لهذه الأفلام بين زملائهم فينشرون الفاحشة ويقتلون الفضيلة فهل هذا امر بسيط؟ الأمور بنتائجها

- يزعم ان الله يغضب من أمور بسيطة مثل سياقة المرأة للسيارة : من منع هذه السياقة لم يفعل هذا الا لما ظنه من مفاسد تترتب عليه وخصوصا ان اعداء الإسلام متربصون بنساء المسلمين يريدون اخراجهن من بيوتهن بكل طريقة ليعبثوا بهن وينشروا الفاحشة فإن وجد ولي الأمر ان هذا هو الحال في بلده فله ان يقيّد المباح فيمنع النساء من السياقة حتى يتغير الحال. اذن الله لا يغضب من المرأة ان ساقت سيارة او حتى طائرة لكن يغضب ان كان هذا الفعل او غيره بابا لوقوعها في الرذيلة لقوله تعالى :[ وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى]

- يزعم ان الله يغضب من أمور بسيطة مثل اظهار شعر المرأة: من اعتاد على رؤية العاريات لا شك انه يستغرب من اهمية ستر شعر المرأة، اما من عاش عفيف النظر فهو يعرف الفرق. ومن ادلة ذلك ان تجد اكثر المحتالين على نساء المسلمين عبر الشبكة العالمية يطلبون صورة للضحية كاشفة عن شعرها بحجة ان هذا جائز للخاطب فلماذا يطلبون ذلك ان كان كشف الشعر ليس من دواعي الفتنة؟ قارن بين امرأة ذات شعر كثيف وبين اخرى صلعاء لتعرف مدى تأثير الشعر في جمال النساء. وان كان بعض النساء شعورهن ليست جميلة فالعبرة بالأغلب. فإن قلت وما يغضب الله في ان تبدو المرأة اجمل بشعرها؟ والجواب ان هذا لا يغضب الله ان كان ذلك زينة لزوجها اما ان تعرض مفاتنها على الناس (بما في ذلك شعرها) مغرية الفسّاق بالتحرش بها شاغلة قلوب الشبيبة فهذا يودي لنشر الرذيلة. ما ينبغي ان تعرض المرأة فتنتها الا لرجل واحد فقط، هذه هي فطرة النساء السليمة كما خلقها الله . اضف لذلك ان كشفها لمفاتنها امام الناس يغضب الله على قدر جرمها فغضب الله على من كشفت شعرها للأجنبي ليس كغضبه على راقصة عارية مثلا فغضب الله تعالى درجات بدليل قوله صلى الله عليه وسلم : [اشتد غضب الله على قوم فعلوا هذا برسول الله] دل هذا ان غضب الله قد يكون شديدا او غير شديد لذا ان سمعت مسلما يقول ان الله يغضب من المرأة ان اظهرت شعرها فهذا لا يعني انه كغضبه من الكفر

- يزعم ان الله يغضب من أمور بسيطة مثل مصافحة النساء: من اعتاد ان يزني كل يوم بإمرأة فلا غرابة من استغرابه من ذلك اما من عف نفسه فيعرف ان ملامسة يد المرأة –وخصوصا الجميلة- له أثر في القلب، لذا المحبّون يمسك بعضهم بأيدي بعض فكما ان القلب قد يتعلق بامرأة إن تمعّن في جمالها فكذلك قد يتعلق بها لمصافحتها (لمس يديها). هذه امور تستعصي على الفجرة الفسقة ان يدركوها لما ضيعوه من عفاف قلوبهم

- زعمه التناقض بين صفات الله وخصوصا الرحمة وشدة العقاب: يا جاهل، الرحمة فيها العام والخاص، فأما العام فيرحم الله به كل خلقه مؤمنهم وكافرهم، فقد وسعت رحمته كل شيء، فمن ذلك يتنعّم الكافر بالدنيا ويملك الأموال والصحة والقوة اذ لا تساوي الدنيا عند الله جناح بعوضة، وأما الرحمة الخاصة فهي قريب من المحسنين. اما شدة العقاب فهي للكافر والعاصي في الدنيا او الآخرة. الرحمة للمحسنين والعذاب للكفار والعاصين، فأين التناقض؟ ا لست انت نفسك قد تطلب من الشرطة مساعدة الضعفاء رحمة بهم ومعاقبة المجرمين الذين يؤذونهم ولا ترى في ذلك تناقضا؟

- زعمه ان لا دليل على وحدانية الله : افرض ان مؤسسة لها مديران لهما نفس الصلاحية فالأول يأمر بشيء والثاني بعكسه ، الا تنهار هذه المؤسسة ؟ قد يكون للقاضي مساعدون ومستشارون لكن في النهاية هناك قاض واحد يقرر الحكم النهائي والا انهارت منظومة القضاء. و تصور ان الإنسان له رأسان في كل رأس دماغ وكل دماغ يأمر الجسد بشيء مختلف عن الآخر فكيف سيعيش هذا الإنسان؟ فكيف بالكون كله لو كان يديره آلهة متنافسة؟ [مَا اتَّخَذَ اللَّهُ مِن وَلَدٍ وَمَا كَانَ مَعَهُ مِنْ إِلَهٍ إِذاً لَّذَهَبَ كُلُّ إِلَهٍ بِمَا خَلَقَ وَلَعَلَا بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ]

- زعمه الا دليل على ان الله مطلق العلم والحكمة والقدرة: وهل تريد ان يأتيك الله بدليل على كل ما يخبرك به من صفاته والا تكذبه؟ وهل وجدت انت دليلا يعارض هذه الصفات ليحق لك الإعتراض؟ ثم ان كان هناك من هو اعلم و اقدر من الله فأين اثر علمه وقدرته ولماذا لا يخبرنا بذلك لنعرف قدره و نتبعه؟

- زعمه ان تكنولوجيا البشر فيها اتقان مثل صناعة الكمبيوتر فما الذي يميز الله بإتقان خلقه: يا هذا انما اتقن البشر هذه الصناعة بعد ان فتح الله عليهم من العلم ما شاء رحمة بهم واستخدموا لذلك عقولهم التي خلقها الله لهم ولم يصنعوها بمهارتهم، فاتقان الإنسان لصنعه من ادلة اتقان الله لخلقه، بل انك تجد في صناعة البشر اخطاءا حيث تعدّل الشركات من مواصفات منتوجاتها مع الوقت او تسحب بعض منتوجاتها من الأسواق بينما لا يحتاج الإنسان لتعديل فهو مخلوق بأحسن تقويم فلم يحصل ان الله ان خلق الإنسان من غير اصابع مثلا فوجد ان هذا خلق ناقص يحتاج تعديلا فاضاف الأصابع فيما بعد الى التصميم في حين تجد البشر يعدلون في تصميم الروبوت باستمرار لقصورهم وقلة علمهم. كما ان الفرق واضح بين صنع الله وصنع البشر مثل الفرق بين الإسفنج الصناعي وبين الطبيعي، وبين الجلد الصناعي وبين الطبيعي، وبين طيران الحشرات وبين طيران الطائرات، بل بين الروبوت وبين الإنسان. قال تعالى: [يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَاباً وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئاً لَّا يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ]

- زعم ان فريقا من العلماء يتضافرون لصنع منتج واحد فما المانع ان تتضافر عدة آلهة لخلق الكون؟ : هؤلاء العلماء ان لم يجدوا من يضبط عملهم ستجدهم يعمل احدهم ما يهدم عمل الآخر كما تجد ذلك واضحا في سباق التسلح اذ كلما صنع عالم سلاحا صنع الآخر ما يتلفه، اضافة لتنافس الشركات في تخريب عمل بعضها فكذلك لو كان في الكون آلهة فستعمل ضد بعضها ويظهر أثر الصراع بينها في الكون، كما أن الإله لا يكون الها اذا احتاج لغيره يعينه في الخلق

- طعنه في صفات الله الجليلة مثل الكبرياء والعظمة والقوة وافعاله الجليلة مثل الإنتقام والعقوبة والتعذيب زاعما ان هذا من النرجسية التي تتميز بعدم التعاطف مع الناس والحساسية من ابسط إهانة وان هذا لا يليق بإله: يا جاهل هذا الكلام يصدق على البشر وليس على خالقهم، فلا يحق لمخلوق ضعيف مثل الإنسان خلقه الله للعبادة ان يصبح فرعونا او قارونا وينسب العظمة لنفسه زورا فيعز من اطاعه ويذل من عصاه متناسيا مساواته مع غيره من البشر وانه لم يكن الا نطفة من مني يمنى فإذا انعم الله عليه بتمام الخلق وجزيل النعم تكبّر وقال من اشد مني قوة وعاقب كل من يبيّن له حقيقة امره علوا واستكبارا وربما دعا الناس لعبادته. اما ربنا جل وعلا فالكبرياء والعظمة لا تليق الا به. هل تريد الها ينصاع لأمرك ويجلس تحت قدميك ينتظر حكمك عليه. هل هذا إله ام عبد؟ ان كنت يا ملحد لا تسوي نفسك مع المؤمنين زاعما انك خير منهم و اعلم و ارقى وتزعم ان عليهم ان يسمعوا كلامك وتوجيهاتك ولا ترى ذلك نرجسية مع انك لست الا ملحدا كافرا لا تساوي جناح بعوضة فما بالك بالله استكثرت عليه العظمة والكبرياء. ا لست انت تتكبر على المؤمنين وتستخف بعقولهم وترى ان هذا من حقك؟ اما خالقك فتريده ان يتنازل عن عظمته وكبرياءه ليرضي جاحدا مثلك؟ فما اكفرك و احمقك! ثم من قال ان الله يعاقب من ابسط اهانة يا جاهل؟ هل نسيت ان الله يمهل ولا يهمل؟ ا ليس الكفار في كل مكان يكفرون ويجرمون ويقتلون المسلمين و الله يمهلهم ويحلم عليهم؟ فهل هذا الحلم والإمهال نرجسية؟ ا ليس الله يرزقهم كل تلك النعم التي هم فيها من المال والسلطة والصحة والعلم رغم كفرهم فهل هذا نرجسية؟ وهل القاضي اذا حكم على مجرم بالسجن المؤبد مع الشغل الشاق يكون نرجسيا يا جاهل؟ فكذلك يدخل الكفار النار كما يدخل المجرمون السجون

- زعمه ان اهلاك الله تعالى لقرى الكفار كقوم لوط عقاب جماعي ظالم لا يختلف عن فعل طغاة البشر: الطغاة يدمرون القرى على اهلها ليستولوا على خيراتها او ليوسعوا ملكهم او ليأمنوا على عروشهم من مخالفيهم او ليظهروا بطشهم فيهابهم الناس، لا يهمهم الحق من الباطل في ذلك متناسين ان هؤلاء بشر مثلهم بينما الله سبحانه يهلك القرى الظالمة ليكسر شوكة الكفر واتباع الشيطان فينحسر خطرهم ويأذن للحق ان ينتشر. يزعمون ان هذا الإهلاك ظلم لأن فيه قتل للنساء و هم يتجاهلون هنا عقيدتهم عن مساواة الرجل بالمرأة ، وما الفرق بين رجل مجرم و امرأة مجرمة؟ لماذا تستحق المرأة المجرمة الحياة دون الرجل؟ كما زعموا ان هذا الإهلاك ظلم لأن فيه قتل للشيوخ والضعفاء، فهل كبر السن والضعف مانع من الإيمان، هل الإيمان يحتاج قوة عضلات او صحة لا يملكها الشيخ او المريض او المقعد يا جهلة؟ كما زعموا ان هذا الإهلاك ظلم لأن فيه قتل للصالح والفاسد معا متجاهلين ان الله ينجي المؤمنين من القرية التي يريد اهلاكها كقوله تعالى: [ثُمَّ نُنَجِّي رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آمَنُواْ كَذَلِكَ حَقّاً عَلَيْنَا نُنجِ الْمُؤْمِنِينَ] وحتى ان قالوا قد يكون في القرية مجنون او اطرش لم يسمع كلام النبي فالرد عليهم من كتاب الله ان ابراهيم عليه السلام جادل الملائكة عن هلاك قرية لوط عليه السلام و انه قد يكون فيها من لا يستحق العذاب فكان جوابهم : [نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَن فِيهَا] و هذا جواب عام ينفون به ان يقع ظلم على احد حتى ان لم يبين الله لنا التفاصيل. ائذنوا لي يا ملحدون ان اسألكم عن الشيشان ا لستم ترون ان من حق روسيا ان تبيد الشيشان كلها اذا لم تخضع لسلطانها؟ ا لستم ترون ان من حق الجيش الأمريكي ان يبيد مدينتين كاملتين في اليابان ليحقق السلام المزعوم! ماذا لو تمردت احدى ولايات امريكا على الدولة واعلنت الإنفصال الا ترون من حق الجيش الأمريكي ان يقصفهم بكل شيء حتى يخضعوا للحكم المركزي؟ ا ليس من حق الجيش الأمريكي ان يبيد من يشاء من قرى افغانستان والعراق والصومال، و الجيش الفرنسي ان يبيد من يشاء من القرى في افريقيا -كما كان يبيد الجزائريين- بحجة مكافحة الإرهاب ومن حق ستالين ان يبيد الملايين للقضاء على المتدينين المتخلفين، بل تزعمون انهم اصبحوا قدوات وابطالا لجرائمهم هذه؟ فماذا عن قوم عاد مثلا الذين قال الله عنهم : [وَإِذَا بَطَشْتُم بَطَشْتُمْ جَبَّارِينَ] افلا يستحق الله الحمد والشكر على مكافحته لإرهاب قوم عاد الجبابرة المجرمين، ام انكم يا اتباع الشياطين تصفون كل مجرم على وجه الأرض بمكافح للإرهاب وبطل قومي وناشر للتقدمية ومكافح للخرافة اذا قتل المؤمنين في حين تسمون انتقام الله من هؤلاء المجرمين ارهابا نرجسيا ساديا. قاتلكم الله أنى تؤفكون. فلم يبق لكم غير أطفال الكفار تسألون لماذا أهلكهم الله فيمن أهلك؟ والرد على هذا من وجوه: 1- هؤلاء الأطفال يصبحون بعد موتهم من اهل الجنة فقد أراد الله لهم الخير بذلك 2- آبائهم وأمهاتهم الكفار هم من جنى عليهم لعلمهم ان الهلاك قادم ان بقوا على كفرهم فعليهم ان يقوا انفسهم و اهليهم نارا. 3- ما يدرينا ان الملائكة قد تكون قبضت ارواح هؤلاء الأطفال برفق قبل الإهلاك حتى لا يشهدوه او أي اجراء آخر لا نعلمه لعموم قول الملائكة [نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَن فِيهَا] 4- هؤلاء الأطفال ان كبروا تعلموا الكفر فاصبحوا مثل آبائهم فاستحقوا النار فوقاهم الله ذلك بموتهم صغارا 5- هذا حكم خالقهم فيهم كما انك تحكم على أي شيء تصنعه كما تشاء فاذا صنعت سيارة فلك حق ان تحطمها فكذلك الله هو من خلق هؤلاء الأطفال وليس انت فله حق ان يهلكهم كما يشاء. مثال: اذا كنت تملك قطيعا من الثيران والحمير فأنت تذبح الثيران و تأكلها دون الحمير ولا يقول عاقل انك تحابي الحمار و تظلم الثور و انك تعاني من مرض اضطهاد الثيران و ان هذا ارهاب وتمييز عنصري ضد الثيران المساكين لأنك تحسدها على قرونها مثلا بل يقولون ان هذه حميرك وثيرانك و انت حر فيها مع انك لست من خلقها بل سخرها الله لك فقط، فلماذا الله وحده ليس حرا في خلقه يحييهم او يميتهم كما يشاء بزعمكم؟! ام ان هؤلاء الأطفال ليسوا من خلقه؟

- زعمه ان الله يعاني من السادية و العياذ بالله لأنه يعذب الناس في جهنم عذابا شديدا ابديا ليس فيه رحمة: ا ليس من احكام البشر عندكم السجن المؤبد مع الشغل الشاق اذا كانت الجريمة كبيرة؟ ا ليست دولكم تضرب المستضعفين باليورانيوم المنضب الذي يسبب المآسي لأجيال عديدة؟ لماذا لا تسمون هذا سادية يا ظلمة؟ وماذا عن جرائم الدول الملحدة كروسيا والصين وفرنسا الليبرالية الملحدة بحق البشرية لماذا لا تسمونها سادية؟ لماذا تسمونها مكافحة ارهاب او نشر تقدمية او الديمقراطية او المدنية و غير ذلك مما تضحكون به على الخلق؟ ثم ان السادي لا ينعم على الضعفاء بشيء كما يفعل الله تعالى بل يستغلهم لمصالحه، اما الله سبحانه فليس له مصالح اصلا اذ لا ينفعه شيء ولا يضره شيء انما يجزيكم بما كنتم تعملون

- زعمه ان قوله تعالى [وَإِلَى الْأَرْضِ كَيْفَ سُطِحَتْ] مخالف للعلم الحديث: يا جاهل هل تنكر ان الكرة لها سطح؟ هل المستوي فقط له سطح؟ هل كروية الأرض تعني ان ليس لها سطح ؟ ا لم تسمع عن معادلة حساب مساحة سطح الكرة في الهندسة؟ اذن الكرة لها سطح. وقد تقول ان سطح الأرض يعني انها لم تكن مسطوحة قبل ان يسطحها الله والمعنى احد أمرين و الله اعلم. الأول: ان الله خلقها مسطوحة أي جعل اكثرها سهولا وهضابا وصحار وقليل منها وديان و جبال وشقوق واخاديد ليسهل عليها العمران و التنقل. الثاني: انها كانت غير مستوية في اول خلقتها تكثر فيها التعرجات والأخاديد والشقوق لكثرة الزلازل والبراكين و الحركات العنيفة للصفائح، اضافة للنيازك التي تضربها فلا تصلح للمعيشة فسواها الله بقدرته ورحمته فاذا هي سهول وهضاب مسطوحة مسوّاة ممهدة للمعيشة.اسأل فلاحا عن تسطيح الأرض وتسويتها سيقول لك نحن نحرث الأرض ثم نبذرها ثم نسطحها (نسويها) فاذا قلت له ان تسطيحها يعني ان تحولها من كرة الى مستوي سيضحك منك. اما جيلوجيا فقد كانت الأرض مليئة بالجبال البركانية بسبب قلب الأرض الساخن قبل مليارات السنين ثم اختفت اكثر تلك الجبال بفعل الزلازل و التعرية فتشكلت السهول والهضاب والصحاري فتسطحت قشرة الأرض فاصبحت مناسبة للحياة و الله تعالى يمن علينا بذلك.

- زعمه ان القرآن الكريم ذكر مكانا بعينه تطلع منه الشمس و آخر تغرب فيه وان هذا مخالف للعلم: العرب منذ الجاهلية يعلمون ان الشمس اكبر من الأرض فكيف يزعم عربي ان الشمس تدخل في عين طينية كما يفهم البلداء من قوله تعالى: [حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ] يقول الرازي (المتوفى 606هـ) في تفسير هذه الآية : "الشمس أكبر من الأرض بمرات كثيرة " فمعرفة ان الشمس كبيرة لا تدخل في عين ماء شيء قديم معروف لم يأت به العلم الحديث فالعرب يعرفون ان مثل هذا تعبير مجازي منذ الجاهلية

- زعمه ان العقول هي التي تعمى وليس القلوب كما ذكر القرآن : اترك الجواب لعدنان ابراهيم محاضرة هل القلب دماغ ثان



- زعمه التناقض في خلق الارض قبل السماء - قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَاداً ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ (9) وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ (10) ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً فَقَالَ لَهَا وَلِلأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ (11) فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظاً ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (12)

الرد في الفيديو:



- زعمه ان القرآن ذكر ان السماء تنشق وتقع على الارض بينما لا يوجد سماء بالمفهوم القراني: ا ليست النيازك والشهب تقع على الأرض . ا ليس من الممكن ان يأتي كويكب يصطدم بالأرض. من يحمي الأرض من كل هذا بالغلاف الجوي وتحديد فلك لكل جرم سماوي فلا يصطدم احدها بالاخر ؟ هل وكالة ناسا تفعل ذلك ؟ ثم ان المفهوم الحديث للفضاء انه ليس مجرد فراغ بل مكون من مادة معينة و هذه المادة يمكن ان تنشق حتى بالمفهوم البسيط للإنشقاق، ثم ما هي الثقوب السوداء مثلا ا ليست شكلا من اشكال انشقاق السماء وماذا عن هذه الصورة التي يقال انها من وكالة ناسا عن انفجار المجرات (السماء) فهي وردة كالدهان كما ذكر القرآن




- زعمه ان القران يصوّر الله وحشا ساديا في السماء يعذبك اذا لم تتوسل به طوال عمرك فاين العدل ولماذا نحبه ما دام كذلك: اعطني اية واحدة تذكر ان الله يدخل النار كل من لا يتوسل به يوميا مستعيذا من النار. يا جاهل النار للكفار ولمرتكبي الكبائر وليس لمن لم يتوسل الى الله ان يقيه النار فهذه الأخيرة من صفات المتقين وليست شرطا ربانيا للخلاص من النار. ثم انك تحب من يعطيك بعض المال او يجد لك وظيفة او يقص عليك نكتة او يشتري لك هدية ولا تحب من اعطاك عينين ولسانا وشفتين وهداك النجدين وينعم عليك بالجنة اذا اطعته في الدنيا فتجد فيها ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ، يا لك من كافر جاحد بالنعم. ما الذي يجعل الله يخلق لك ما لا يحصى من انواع الطعام، لماذا لا يوجد نوع واحد فقط؟ ولماذا لديك أيدي وأرجل ولست كالنبات ثابت في مكانك الى ان تموت، ولماذا هناك أم تحبك و أب يوفر لك حاجاتك ولماذا لك عقل يميزك عن البهائم ؟ولماذا جعل الله الطبيعة جميلة؟ ولماذا اشياء كثيرة لا تحصى من النعم و انت تقول وحش سادي! قبحك الله على سواد قلبك. لابد ان هذا لكثرة ما فعلت من الذنوب

Admin
Admin

عدد المساهمات : 1789
تاريخ التسجيل : 08/11/2012
الموقع : نينوى

http://wafqninaveh.forumattivo.it

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

المد الحقيقي

مُساهمة من طرف مكافح الإلحاد في الأربعاء مايو 28, 2014 2:04 pm

بارك الله فيك و اسمح لي ان اضيف:
ان المد الحقيقي هو مد العذاب و ليس المد الإلحادي . هذا المد الذي سيطال امثال هذا الملحد لقوله تعالى: [كَلَّا سَنَكْتُبُ مَا يَقُولُ وَنَمُدُّ لَهُ مِنَ العَذَابِ مَدًّا] مريم:79

مكافح الإلحاد
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى